السبت 29 كانون ثاني 2022


تربية أبناء السابعة والثامنة والتاسعة 1

الأحد 18/06/1437هـ 27/03/2016م - 3019 زيارة
وصف الملف الجودة اللاحقة الحجم المدة التحميل التشغيل
صوت عالية mp3 29.25 MB 31:57 mp3 mp3
صوت جيدة mp3 3.66 MB 31:57 mp3 mp3
مستند عالية doc 59.5 KB - doc
فيديو عالية wmv 77.53 MB - wmv wmv

تربية أبناء السابعة والثامنة والتاسعة (1)

أحدثكم اليوم عن أهم احتياجات المرحلة.

سن السابعة والثامنة والتاسعة هي سن الثقة بالنفس والنزعة الاستقلالية، فالابن يريد غرفة خاصة، وسريراً خاصاً، وحقيبة خاصة، ودفتراً خاصاً، ولعبة خاصة، ويحب الاعتماد على نفسه.

ابن السابعة والثامنة والتاسعة يتحمل المسؤولية بإتقان نسبياً فيما لو أنيطت به على أن تحددها له، ينفذ الأوامر البسيطة وربما يمانعها احياناً، ويهتم بشؤون البيت ويساعد في عمل المطبخ إن طلب منه، ويحب الانضمام إلى التجمعات وأن يكون عضوا في جماعة الأصدقاء.

ابن السابعة والثامنة والتاسعة يتقن مهارات القراءة والكتابة والحساب، وتحصل عنده قفزة نوعية وارتقاء واضح في مستوى الفهم والإدراك، ويلاحظ نضجه الاجتماعي والمعرفي.

ابن السابعة والثامنة والتاسعة يدرك جنسه، ويبدأ باختيار أصدقائه وزملائه، وتنمو لديه القدرة الحركية، فيصبح قادراً على ركوب الدراجة، وممارسة لعبة كرة القدم.

ابن السابعة والثامنة والتاسعة تنمو لديه قوة الاحتجاج والحوار مع والديه ومعلميه، ويبدي وجهة نظر في بعض الأمور.

ابن السابعة والثامنة والتاسعة ينمو عنده الشعور الديني بشكل واضح فهو يحب الدعاء والأناشيد الدينية والذهاب إلى المسجد.

يقول التربويون: (وهذه المرحلة حاسمة جداً في حياة الطفل لأنه يكون فيها ذا قابلية للحوار بمستوى عال، فحصيلته اللغوية والمعرفية تمكنه من ذلك)، ولأنه يستطيع فيها إتقان عدد من المهارات والأنشطة.

ويسعني في خطبة اليوم أن أحدثكم عن حاجة ابن هذه المرحلة إلى إرواء الشعور الديني لديه.

وهذه قواعد مفيدة في التربية الدينية للطفل:

1- قاعدة الحنان: اجتذبوا الطفل إلى التربية الدينية بالمحبة والحنان واكبحوا جماح تمرده باللين والمداراة.

2- قاعدة الثناء: امتدحوا أي عمل ديني يقوم به فهذا من دواعي مواصلة السلوك الإيجابي لديه.

3- قاعدة اللذائذ: اجعلوا الطفل يحمل ذكريات طيبة عن الدين.

4- قاعدة المكافأة: طَيِّبوا فاه ابنكم بالحلوى إذا كنتم في مجالس العلم والذكر وصلوات الجماعة.

5- قاعدة الضغط: ممارسة الضغط على الطفل أو العقوبة لأجل عمل ديني في هذه السن غير مستحب.

6- قاعدة القدوة: مهما أردتم أن تعودوا ابنكم على الصلاة فصلوا، وعلى قراءة القرآن فاقرؤوا.

والحمد لله رب العالمين