السبت 29 كانون ثاني 2022


ضعف أخلاقيات العمل

الجمعة 04/06/1435هـ 04/04/2014م - 2228 زيارة
وصف الملف الجودة اللاحقة الحجم المدة التحميل التشغيل
صوت عالية mp3 22.47 MB 24:32 mp3 mp3
صوت جيدة mp3 2.81 MB 24:34 mp3 mp3
مستند عالية doc 89 KB - doc
فيديو عالية wmv 47.76 MB - wmv wmv

 ضعف أخلاقيات العمل

- أوقفَت امرأة طاعنةٌ في السنِّ سيارة الأجرة لتطلب إلى السائق توصيلها إلى الحي الفلاني، أخبرها أن الأجرة ستكون ثلاثمائة ليرة، طلبت إليه أن يخفض الأجرة إلى مائتين وخمسين لقلة ما تملك من المال، فما كان منه إلا أن أمَرها بإغلاق باب السيارة ونهَرها ومضى مبتعداً عنها.

- يبدأ دوام محلهم التجاري التاسعة صباحاً، ويكاد  الأجير المكلَّف بفتح المحل يتأخر يومياً عن بدء الدوام متعللاً بالزحام وعقبات الطريق التي أخَّرته، وفي كثير من المرات لايكون صادقاً في قوله.

- ألقى رجال الشُّرطة القبض على موظف مسؤول عن قمع السَّرقات في شركة كهرباء عامَّة في بلد عربي، وهو متَّهم بقيامه بعدد كبير من عمليات سرقة الكهرباء.

الإسلام عقيدة وشريعة وأخلاق، ومالم يظهر أثر إيمان المؤمن في سلوكه، ونورُ عبادته في معاملاته، وجمالُ دينه في أخلاقه، فإن إيمانه يبقى ناقصاً، وفهمه للدين يظل جامداً.

ولعل السوق التجاري من أهم الأماكن التي ينبغي للمؤمن أن تظهر فيها أخلاقه وتنعكس فيها تعاليم دينه.

كيف لا، والنبي صلى الله عليه وسلم يقول: «التَّاجر الصَّدوق الأمين مع النَّبيين والصِّديقين والشُّهداء» [الترمذي].

كتب أحد أساتذة كلية التجارة في بلد عربي: لقد نجَم عن طغيان المادة البحتة في العالم مشكلات نفسية وسلوكية للعاملين في السوق، يرجع بعضها إلى افتقادهم الأخلاق والقيَم والـمُثُل، وظهَرَت العديد من المشكلات التي يصعب حلها في النظم والقوانين، مما أقنع العديد من المنظرين لرجال الأعمال بضرورة العودة مرة أخرى إلى القيم. ا.هـ

وخلص بحث اقتصادي غربي إلى أن الأخلاق الحسنة تؤدي إلى أعمال تجارية جيدة، وقد رفعوه شعاراً: (Good Ethics Good Busines) (أخلاق جيدة أعمال تجارية جيدة)

وتعلو صيحات طائفة من الاقتصاديين لتقول: (الأخلاق فوق الاقتصاد)، وتدرَّس في الجامعات اليوم مواد تهتمّ بالأخلاق لكلِّ مهنة واختصاص، كمقرر أخلاقيات الطِّب في كليات الطِّب وطب الأسنان، ومقرر آداب الصَّيدلة في كلية الصَّيدلة، ومقرر أخلاقيات المعلوماتية في كليات الهندسة المعلوماتية.

سُئل رسولُ الله صلى الله عليه وسلم عن أكثر ما يُدْخِلُ النَّاس الجنة؟ فقال: «تقوى الله، وحسن الخُلق» [الترمذي].

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إنَّكم لا تَسَعُون النَّاس بأموالكم، ولْيسَعهم منكم بسط الوجه وحُسن الخلق» [الحاكم، والبزار، والبيهقي في شعب الإيمان].

عندما يصير الكذب في مواعيد الاستلام والتسليم عادة، والغش مهارة، وغبن الزبون ذكاء، وسحب البساط من تحت رجلَي الشريك شطارة..، عندما تصير الأمانة مغنماً، والكلمة الحرة نادرة... إذا حدث كل ذلك فقد حلَّ البلاء فوق البلاء، وزاد الكرب فوق الكرب.

ختاماً: كيف نعزز الأخلاق في العمل:

1- اللحاق بمجالس العلم والعبادة.

2- صحبة ذوي الأخلاق العالية.

3- تنشئة الأبناء على الخلق الكريم والخصال الحميدة.

4- توظيف موجه أخلاقي في مؤسَّساتنا وشركاتنا؛ مهمته تعزيز الخلق عند العاملين وأصحاب العمل.    

نسألُ اللهَ تعالى أن يُعينَنا على تصحيح أقوالنا وأفعالنا حتى يعجِّلَ لنا بالفرج.           

والحمد لله رب العالمين