السبت 07 كانون أول 2019
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (7922)

الثلاثاء 19 رمضان 1435 / 15 تموز 2014

هل يجوز للمرأة أن تسافر لوحدها إذا توفر الأمان؟


سمعت فتوى في التلفاز نجيز سفر المرأة لوحدها ما دام متوفر الامن في وسائل المواصلات الحديثة كالطائرة و الباخرات فهل يجوز ان اسافر مع مكاتب الحج والعمرة او مكاتب السياحة حيث تشرف على كل شيء في الرحلة من مواصلات و سكن ام لا يجوز ؟

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

اتفق الفقهاء على أنه يحرم على المرأة أن تسافر بمفردها، وأنه لا بد من وجود محرم أو زوج معها؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: «لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تسافر مسيرة يوم وليلة ليس معها حرمة» [أخرجه البخاري] ولحديث ابن عباس رضي الله عنهما مرفوعاً: «لا تسافر المرأة إلا مع ذي محرم، ولا يدخل عليها رجل إلا ومعها محرم»، فقال رجل: يا رسول الله، إني أريد أن أخرج في جيش كذا وكذا، وامرأتي تريد الحج، قال: «اخرج معها» [أخرجه البخاري].

ولكن أجاز الشافعية سفر المرأة لحج الفريضة مع صحبة آمنة من النساء خلافاً لغيرهم من المذاهب الأربعة الذين جعلوا فقد المحرم فقداً لاستطاعة الحج.

هذه هي الأحكام الأصلية في المسألة، أما حالات الضرورة فهي استثناءٌ يبقى لكلٍّ منها حكمه الخاص.

والله تعالى أعلم