الثلاثاء 29 أيلول 2020
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (6729)

الأحد 22 رمضان 1434 / 28 تموز 2013

لبس الترانشكوت التي تصل إلى الركبه وتحتها بنطال


السلام عليكم. بارك الله فيكم وبجهودكم رمضان كريم سؤالي: لباس الفتيات المشهور لدينا في سوريا ( الترانشكوت ) الذي يكون طوله إلى تحت الركبة ولكنه لا يصل ولا يغطي أسفل الساقين بحيث يظهر البنطال. فهل لبس هذا الترانشكوت جائز شرعاً؟ أرجو إفادتي حيث أنني لا أجد في الأسواق ما يناسب فتاة بعمري من ( مانطو ) طويل فجميع الموديلات لكبيرات السن ! جزاكم الله كل خير

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:


الأصل أن يكون جلباب المرأة سابغاً، يغطي ظهور قدميها، لِمَا روى الترمذي بسندٍ صحيحٍ والنّسائي وأبو داود وابن ماجه عَنْ ابْنِ عُمَرَ رضي الله عنهما قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلَّى الله عليه وسلَّم: «مَنْ جَرَّ ثَوْبَهُ خُيَلاءَ لَمْ يَنْظُرْ اللَّهُ إِلَيْهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ» فَقَالَتْ أُمُّ سَلَمَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهَا: فَكَيْفَ يَصْنَعْنَ النِّسَاءُ بِذُيُولِهِنَّ؟ قَالَ: «يُرْخِينَ شِبْرًا» فَقَالَتْ: (إِذًا تَنْكَشِفُ أَقْدَامُهُنَّ) قَالَ: «فَيُرْخِينَهُ ذِرَاعًا لا يَزِدْنَ عَلَيْهِ».


وقد ذَكَرْنا في جواب السؤال رقم (1975) شروط لباس المرأة، وإنَّ ما ذَكَرْتم فيه مخالفتين شرعيتين:


1- البنطال يُجَسِّم حجم العورة فيما بين الرُّكبة إلى القدم.


2- لبس البنطال الذي يبدوا منه جزء كبير فيه تشبهٌ بلبس الرِّجال؛ وقد ورد عن النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم أنَّه: «لَعَنَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْمُتَشَبِّهِينَ مِنْ الرِّجَالِ بِالنِّسَاءِ وَالْمُتَشَبِّهَاتِ مِنْ النِّسَاءِ بِالرِّجَالِ» [رواه البخاري].


وعليه: فلابُدَّ من ارتداء ثوبٍ يحقِّق الشروط المذكورة في جواب السؤال رقم (1975) سواءٌ أكان جلباباً (مانطو) يصل طوله إلى القدمين، أو غيره من الألبسة.


والله تعالى أعلم.