الثلاثاء 28 كانون ثاني 2020
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (6666)

الجمعة 13 رمضان 1434 / 19 تموز 2013

أشعر بالملل في رمضان


سيدي الكريم لقد تفاجات بنفسي في رمضان حيث كنت قبله احب الصلاة واتلذذ بصلاة الجماعة وابكي كثيرا عند قراءة القران واشعر بكثير من الخشوع في مجالس العلم لكن الان لا اشعر الا بالملل لاي من ذلك فهل من تفسير ادامك الله

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:


أهلاً بك أخي في موقعك، ونسأل الله تعالى أن ينفعك وينفع بك.


أخي الكريم: المطلوب إلينا أن نعبد الله تعالى في المنشط والمكرَه، وأن نعبده تطبيقاً لأمره لا سعياً لِمَا يتحصَّل مِن ذلك من لذَّةٍ وانشراحٍ، فإن حصل ذلك الانشراح كان خيراً، وإلَّا فإقبالنا على الله تعالى نستمر.


حاول أن تزيد من عملك الصَّالح، وتملأ أوقات فراغك بالأعمال الصَّالحة كمجالس العلم والسَّعي على المساكين، ومجالس العبادة، وقراءة القرآن، وتبحث حولك: هل مِن ذنبٍ حرمك هذه الحلاوة، فإن كان فتُب إلى الله، وانخلع من الذَّنب، واسأل الله الفضل، واثبت على بابه حتَّى يأذن لك بفرجٍ من لدنه.


ثمَّ اعلم -أخي- أنَّ العامل يأخذ أجره في نهاية العمل فيكون أجراً كبيراً مدخراً، فما دمت على باب الله فانتظر الأجر الكبير فإنه قادمٌ لك بإذن الله.


والله تعالى أعلم