الثلاثاء 28 كانون ثاني 2020
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (6451)

السبت 23 رجب 1434 / 01 حزيران 2013

كيف أشحذ همتي وأزيد عزيمتي وإرادتي في سلوكي لطلب العلم؟


سيدي الفاضل السلام عليكم بحثت بين الفتاوى السابقة عن كلمتي همة وطلب علم فلم أجد ما يتعلق بهما. لقد اكرمي الله بطريق ألتمس فيه علما ولكن أشعر أحيانا بتباطؤ الهمة وضف الخطى عما كانت فكيف أشحذ همتي وأزيد عزيمتي وإرادتي في سلوكي لطلب العلم؟ وجزاكم الله خيرا

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:


الأخ الكريم: نرحِّب بك في موقعنا ونسأل الله تعالى أن يجري لك فيه الخير وللمسلمين...


اعلم -أخي الكريم- أنَّ أوَّل طريق الوصول إلى الله الإرادة -أن تريد أن تصل-، وسؤالك يُنْبي عن إرادتك الوصول، أمَّا ثاني ما في الطَّريق فهو صحبة الصَّالحين وعلوِّ الهمَّة في الطاعات، فاحرص عليهما، فإنَّك تصل إلى ما تريد.


ويمكنك مراجعة محاضرة: (صور من علو الهمَّة في الإقبال على الله تعالى)، ومحاضرة: (صور من صبر العلماء على تحصيل العلم) المنشورة على الموقع، ففيها حديثٌ عن صورٍ من علو الهِمَم في إقبال سلفنا الصَّالح على الله تعالى وحكايات من بذلهم الغالي والرَّخيص في سبيل نيل رضا الله تعالى في تعلُّمهم العلم أو في عبادتهم أو في تعليمهم أو في دعوتهم إلى الله، كما ننصحك بقراءة الكُتب التي تحوي مثل هذه المادة العلمية.


أرجو الله لك التَّوفيق والاستقامة وعلو الهمَّة والثَّبات على ما يرضاه الله.


والله تعالى أعلم.