الخميس 24 أيلول 2020
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (1908)

الأربعاء 30 رمضان 1431 / 08 أيلول 2010

يصليها على بلاط جهنم


السلام عليكم استاذي الكريم أود أن أفهم وأن أوفيد الجميع أنني سمعت روايه من أحد المريدين نقل عن مشايخهم أن الله عز وجل يوم القيامة وعند الصراط أن الله يسأل عبده اذا كان قد أضاع صلاة في الدنيا فأن الله سوف يزلق به من الصراط لكي يصليها على بلاط جهنم أن لم يقضيه في دار الدنيا هل هذه روايه صحيحه واسأل أين رحمت الله التي ذخره الله لعباده في السماء وهي 99 وانزل واحده في الدنيا ؟؟؟؟؟ واسف على طول السؤال! 

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:

لم أجد حديثا ً فيه أن تارك الصلاة يصليها في جهنم، إلا قوله صلى الله عليه وسلم: «من ترك الصلاة متعمداً كُتِب اسمه على باب  النار ممن يدخلها» [أخرجه أبو نعيم في الحلية عن أبى سعيد]

أما عن رحمة الله تعالى فقد قال الله تعالى: {إِنَّ رَحْمَتَ اللَّهِ قَرِيبٌ مِنَ الْمُحْسِنِينَ}  [الأعراف:56]، فلا يليق بالمسلم أن يترك الصلاة ويقصر في جنب الله، ثم يؤمّل نفسه برحمة الله من دون أن يتوب، أما إن تاب وقضى ما فاته من الصلوات فعسى الله سبحانه أن يرحمه برحمته الواسعة التي وسعَت كل شيء.

والله تعالى أعلم.