الأربعاء 25 نيسان 2018
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (11716)

الاثنين 20 جمادى الأولى 1439 / 05 شباط 2018

أخاف على أولادي من هذه البلد


السلام عليكم فضيلة الشيخ راسلتك قبل هذه المرة ولم تصلني الاجابة فضيلة الشيخ أناتزوجت من أربع سنين من رجل مقيم بدولة أوربية هو وكل أهله .فضيلة الشيخ وأنا لاأستطيع التأقلم بتلك البلاد الاوربية وأصبح عندي طفليين والحمدالله وأنا أخاف كثيرا عليم من هذه البلد وأنا أقترح على زوجي الخروج من هذه البلد حفاظاعلى مستقبل أولادنا مع العلم أيضا أهل زوجي مقيمين في هذه الدولة الاوربية منذ زمن بعيد سؤالي شيخي هل يوجد علي إثم إن قنعت زوجي الخروج من هذه البلاد لأنه سوف يبتعد عن أهله وإن لم يستطيع زوجي الخروج من هذه البلاد وأخذت أطفالي وعشت ببلادي وأزور زوجي بين كل فترة أرجو الرد فضيلة الشيخ

الجواب

أعد الإجابة الأستاذ أحمد رباح
راجعها الدكتور محمد خير الشعال

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

أهلاً ومرحباً بكم أختنا في موقعكم، ونسأل الله تعالى أن يقسم لكم فيه الخير وللمسلمين.

أختنا الكريمة: نشكر حرصكم على دين أولادكم وتربيتهم، لكن هذا الأمر كان من المفروض دراسته قبل الزواج، وأخذه على محمل الجد، وليس بعد الزواج والإنجاب.

ليس لكم أخذ الأولاد بعيداً عن أبيهم، واحتمال مشاقّ التربية وحدكم، والإضرار بالزوج ببعد زوجته وأولاده عنه لعذر ليس بجديد ولا طارئ في أسرتكم.

إن اقتنع زوجكم الكريم بوجود فرص عيش أخرى في بلاد مختلفة يقدر عليها وكنتم معاً فعلى بركة الله، وإلا فوفروا جهدكم برعاية أولادكم، وتربيتهم، وتحصينهم، ودعم مناعتهم من الأفكار والسلوكات المخالفة للشريعة، وإلحاقهم ببيئات نظيفة قدر الإمكان، ومع الصبر وبذل الجهد والمتابعة والدعاء يحفظهم الله تعالى إن شاء.

والله تعالى أعلم.