الأربعاء 22 تشرين ثاني 2017
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (11501)

السبت 22 شوال 1438 / 15 تموز 2017

ما حكم بيع أشرطة الكاسيت الأصيلة التي تركها والدي لنا؟


رجل مات و ترك للورثة أشرطة كاسيت أصلية تحتوي أغاني قديمة حيث كان يتاجر بها بالنسخ منها على أشرطة عادية و يبيعها ، و هذه الأشرطة الأصلية قيمتها المادية بالمسجل عليها حيث أن الصوت المسجل نقي جداً ، فهل بيع الورثة هذه الأشرطة الأصلية بما تحويه من أغاني بغرض التخلص منها حلال أم حرام ؟ أم كيف يجب التخلص منها ؟

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

أخي السائل:

أشكركم على حرصكم على تحريكم أمور الحلال والحرام، وزيارتكم موقعنا، وأرجو من الله تعالى أن يجيركم في مصيبة فقدانكم والدكم وأن يخلفكم خيراً منها.

فالأغاني الحاوية على مجون وفحش قول محرمة والاشرطة الحاملة لها محرم بيعها، ويمكنكم بيعها فارغة بعد مسحها إن أردتم، أما الأغاني التي لا فحش فيها ولا خلاعة ففيها اختلاف وكثير من الفقهاء على تحريمها والتقوى مسحها وعدم بيعها، والرزاق هو الله .

أسأل الله تعالى لكم التوفيق والسداد في الرأي.

والله تعالى أعلم.