الجمعة 06 كانون أول 2019
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (10512)

السبت 10 صفر 1437 / 21 تشرين ثاني 2015

لدي استفسارات عن المهر والخلوة؟


السلام عليكم ورحمة الله أود السؤال عن معنى المهر في هاذه الفتوة http://dr-shaal.com/fatwa/2943.html هل هوة المتقدم و المتأخر ام المتقدم فقط و اود السؤال عن الخلوة ...هل الأختلاء بالمخطوبة المكتوب عقدها بالمحكمة هل الأختلاء بها مع بقائها بكرا اي بدون فض غشاء البكارة يعتبر خلوة كاملة و توجب كل حقوق الزوجة عند طلاقها؟ اي هل يجب لها كامل المقدم و المأخر ؟ وجزاكم الله كل خير

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:

أوجب جمهور الفقهاء للمرأة التي تم العقد عليها المهر كاملاً مع العدة إن خلا العاقد بها، فإن لم يخلُ بها فلها نصف المهر ولا عدة عليها.

و يقصد بالمهر هنا المقدم والمؤخر (أي كامل المهر المسمى).

وتكون الخلوة الصحيحة باجتماع العاقدين بعد العقد خاليين من:

أ)     المانع الحسي (كوجود شخص ثالث).

ب)   المانع الشرعي (كحيض المرأة).

ج)     المانع الطبيعي (كمرض أحدهما).

والله تعالى أعلم