الجمعة 20 أيلول 2019
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (10124)

الجمعة 29 ذو القعدة 1436 / 11 أيلول 2015

كيف توزع تركة المتوفى بشكل شرعي؟


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سؤالي متعلق بالارث المفروض خمسة أخوة شابان وثلاث بنات يعمل الاخوة الشباب مع والدهم في نفس المتجر منذ بداية حياتهم توفي الاب وتأخر الاخوة في تقسيم الارث مدة 13 سنة وعند التقسيم طلب الاخوة الشباب ان تعتبر كامل الاملاك من اموال وعقارات مقسومة على ثلاث شركاء هم الاب والأخان الذكور كاعتبار منهم انهم شركاء الاب في العمل حيث انهم يعملون معه منذ بداية حياتهم دون سحب اموال وقام الاب بشراء الاملاك والعقارات من ارباح المتجر فهل يجوز شرعاً ما يطلبه الذكور؟ اي انهم يريدون ان ياخذ كل منهم ثلث الارث بالكامل والثلث الثالث يقسم للذكر مثل حظ الانثيين كونها باعتبارهم حصة الاب المتوفي وشكرا جزيلاً جزاكم الله كل خير أخوتي..

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:

إنَّ الله فرض نظاماً قسَّم به التركة وأعطى لكلِّ وارث نصيبه، وكل من حاول التَّلاعب بهذا النَّظام ينطبق عليه قول الله تعالى بعد أن فصل أحكام الميراث: {تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ * وَمَنْ يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَتَعَدَّ حُدُودَهُ يُدْخِلْهُ نَارًا خَالِدًا فِيهَا وَلَهُ عَذَابٌ مُهِينٌ} [النِّساء:13-14].

فيجب تقسيم التركة وأن يأخذ كل ذي حق حقه من التركة، وينصح بعدم تأخير توزيعها، كي لا تختلط الحقوق وتضيع.

أما أن يقاسم الإخوة أخواتهم في حصصهم فليس هذا من حقهم ، لأن كل ما تركه االمتوفى يعد من تركته، ويدخل ضمن أموال التركة، ودعواهم بأن هذا من حقهم بسبب عملهم عند والدهم طوال هذه المدة دعوى باطلة لاتجيز لهم أكل حقوق أخواتهم في التركة.

وننصحكم بأن تحكِّموا في هذه المسألة مَن ترضون دينَه وعقلَه من أقربائكم أو غيرهم؛ حتى يحكم في الأمر، ويرضى به الأطراف.

والله تعالى أعلم.